• الصفحة الرئيسية
• كلمة المشرف
• من نحن ؟
• الرؤية و الاهداف
• المكتبة الالكترونية
• عناوين الموزعين
• الاستشارات
• اسمتع للرقية الشرعية
• طلب الحقائب
• الورد اليومي
• جديدنا
• القائمة البريدية
• القرآن فلاش
• مواقع صديقة
• البوم الصور
• الصوتيات و المرئيات
• روابط يوتيوب
• اخبر صديق
2160692216069221606922160692216069221606922160692
 
سـ14ـؤال: هل يقتصر على العلاج العضوي والنفسي فقط؟سـ4ـؤال: كيف نفرق بين الاتهام والتخييل؟سـ2ـؤال: ما هي كيفية أخذ الأثر؟ وهل ينفع الأثر إذا علم العائن؟سـ11ـؤال: هل يبقى الأثر على الموضع لمقبض الباب مثلاً ولو كثرت عليه الأيدي أو تقادم عهده؟سـ22ـؤال: حديث عثمان بن ابي العاص حينا ضرب النبي \"صلى الله عليه وسلم\" صدره وقال لشيطانه:(اخرج عدو الله) فيه دلالة على استخدام الشدة اثناء الرقسـ21ـؤال: بعض الرقاة يصيبه التعب اثناء رقية المريض فيبدأ بالتثاؤب أو التجشؤ ثم يبادر المريض بقوله :إن بك عيناً لأنني تثاءبت أو تجشأت، فما مدى سـ8ـؤال: إذا أخذ الأثر من العائن فهل يستعمل كما هو أم(يُغلى)؟سـ15ـؤال: ما هو تسلّط الشياطين في وقتنا الحاضر بشكل خاص وانتشار العين؟سـ23ـؤال: هناك بعض النفسيين يصر على تسمية طريقة الاتهام التي أصِّلت شرعاً بالتخييل ولا يفرق بينهما ويضعف حديث (العين حق ويحضرها الشيطان وحسد سـ28ـؤال: هل الرقية الشرعية تنفع في علاج الأمراض العضوية والنفسية ،وماحكم الاستهزاء بالرقية الشرعية من بعض الأطباء وغيرهم من المثقفين ،وما
شفاء - سـ29ـؤال: يقول الإمام ابن حجر رحمه الله:(وتكون العين بإعجاب ولو بدون حسد ،وتكون من الرجل المحب وتكون من الرجل الصالح....)، نرجوا من فضيلتكم شرح 
الرئيسية >> أخبار الموقع >> سـ29ـؤال: يقول الإمام ابن حجر رحمه الله:(وتكون العين بإعجاب ولو بدون حسد ،وتكون من الرجل المحب وتكون من الرجل الصالح....)، نرجوا من فضيلتكم شرح


تاريخ الاضافة : 12 / 8 / 2011 | عداد الزوار : 4318 | تصنيف الخبر : سؤال فى الرقية


 

سـ29ـؤال: يقول الإمام ابن حجر رحمه الله:(وتكون العين بإعجاب ولو بدون حسد ،وتكون من الرجل المحب وتكون من الرجل الصالح....)، نرجوا من فضيلتكم شرح هذه العبارة، وهل يلزم من كل عائن أن يكون حاسداً؟ وهل تكون العين من الصاحب والقريب والصالح وإن كان مازحاً أو مادحاً؟

جـ29ـواب:

الأصل في العين أن تكون من حاسد ،وقد تحصل بالغبطة من غير حسد ظاهر فقد تحدث العين بسبب كلمة من غير حاسد أو من  صديق أو قريب لكنها قد تثير إعجاب الجن الذين يخالطون الأنس أحياناً كما في الحديث المتفق عليه في قصة المسفوعة  قال "صلى الله عليه وسلم":((استرقوا لها فإن بها النظرة))، أي  من الجن .وعلى هذا قد يحدث أن تكون العين من الصديق والقريب والصالح ،بوصف أو مزح أو مدح. حال الجد أو الهزل ،أي أن الصديق والقريب والصالح، قد يتسبب في حدوث العين بقصد ،أو بغير قصد وهو الغالب.