• الصفحة الرئيسية
• كلمة المشرف
• من نحن ؟
• الرؤية و الاهداف
• المكتبة الالكترونية
• عناوين الموزعين
• الاستشارات
• اسمتع للرقية الشرعية
• طلب الحقائب
• الورد اليومي
• جديدنا
• القائمة البريدية
• القرآن فلاش
• مواقع صديقة
• البوم الصور
• الصوتيات و المرئيات
• روابط يوتيوب
• اخبر صديق
2165394216539421653942165394216539421653942165394
 
سـ21ـؤال: بعض الرقاة يصيبه التعب اثناء رقية المريض فيبدأ بالتثاؤب أو التجشؤ ثم يبادر المريض بقوله :إن بك عيناً لأنني تثاءبت أو تجشأت، فما مدى سـ8ـؤال: إذا أخذ الأثر من العائن فهل يستعمل كما هو أم(يُغلى)؟سـ11ـؤال: هل يبقى الأثر على الموضع لمقبض الباب مثلاً ولو كثرت عليه الأيدي أو تقادم عهده؟سـ18ـؤال: هل أخذ الأثر البسيط من العائن كاف أم لابد من الاغتسال؟سـ16ـؤال: ماسبب إخفاق بعض الرقاة في علاج المرضى؟ وما تعليقكم على الطبيب الذي ينكر دور الرقية الشرعية في علاج المرض العضوي كالكسور, فيقول ما لسـ5ـؤال: هل تسبب العين أمراضاً عضوية ومشكلات مادية أو اجتماعية؟سـ20ـؤال: بعض الرقاة يشترط لرقيته وقتاً معيناً كوقت غروب الشمس مثلاً فما رأيكم؟سـ30ـؤال: ورد من حديث أمامة بن سهل بن حنيف قول النبي \"صلى الله عليه وسلم\"((من تتهمون؟)) فما معنى الاتهام ؟وما مشروعيته في علاج العين ؟وهل يلزم سـ17ـؤال: ما هو ضابط التجربة في الرقية الشرعية حتى تصبح مشروعة؟ وهل الرقية تدخل في جانب العلم أم هي جانب تعبدي؟سـ2ـؤال: ما هي كيفية أخذ الأثر؟ وهل ينفع الأثر إذا علم العائن؟
شفاء - سـ27ـؤال: هل الرقية توقيفية كالعبادات أم أنها خاضعة للاجتهاد والتجربة كما قال النبي \"صلى الله عليه وسلم\"((اعرضوا علي رقاكم لابأس بالرقى مالم
الرئيسية >> أخبار الموقع >> سـ27ـؤال: هل الرقية توقيفية كالعبادات أم أنها خاضعة للاجتهاد والتجربة كما قال النبي \"صلى الله عليه وسلم\"((اعرضوا علي رقاكم لابأس بالرقى مالم


تاريخ الاضافة : 12 / 8 / 2011 | عداد الزوار : 4084 | تصنيف الخبر : سؤال فى الرقية


سـ27ـؤال: هل الرقية توقيفية كالعبادات أم أنها خاضعة للاجتهاد والتجربة كما قال النبي "صلى الله عليه وسلم"((اعرضوا علي رقاكم لابأس بالرقى  مالم يكن فيه شرك))،وما الضابط للتجربة؟

جـ27ـواب:

الرقية مشروعة(خاضعة للاجتهاد والتجربة) بشروطها وأهمها :1) أن تكون بكلام الله تعالى القرآن، والأدعية المأثورة عن النبي" صلى الله عليه وسلم"، والأدعية الصحيحة التي ليس فيها شرك ولا بدعة وبألفاظ  مفهومه لقوله" صلى الله عليه وسلم":((اعرضوا علي رقاكم لا بأس بالرقى مالم يكن فيه شرك)).

2)أن تخلو من الألغاز والطلاسم والأدعية التي لا تفهم أو الحركات الغامضة.

3)أن يعتقد الراقي والمرقي بأن الشافي هو الله تعالى وأن هذه الأسباب إنما تنفع بتقديره سبحانه.

4)إخلاص النية والتوجه إلى الله حال القراءة والدعاء.